سلوكيات هامة - الكيوي لم يعد فوضويًا

QAR 30,00

كان الكيوي فوضويا، لم يرتب يومًا أشياءه في البيت أو المدرسة، لكنه تغير بعد أن رأى ضيق الآخرين بإهماله، وبما تسببه الفوضى. ولكن كيف تغير الكيوي ؟ وأصبح يعتني بأشيائه وأشياء الآخرين؟ وكيف أصبح محبوبًا ومرحبًا به من الجميع ؟

تمنح هذه القصة الثرية الصغار فرصة لاستكشاف الأثر السلبي للفوضى، وتعرفهم أهمية الترتيب للنجاح في الحياة.

في الكتاب اقتراحات لأنشطة تربوية يمكن مناقشتها مع الأطفال حول الكتاب ومحتواه.

9 in stock

Customer Reviews

Be the first to write a review
0%
(0)
0%
(0)
0%
(0)
0%
(0)
0%
(0)